AR
EN
1
المقالات

مراحل الفطام المختلفة

إن مبدأ الفطام قائم على التعلّم، والأطفال الرضّع يقبلون نكهات وأنواع ملمس جديدة ويبدؤون بالاستمتاع بها فقط إذا استطاعوا تجربتها.

التقدّم في مراحل الفطام


مقتبس من الطبعة الثالثة من Clinical Paediatric Dietetics للعام 2007

 

عندما يتناول صغيرك الطعام الصلب بدون أي مشاكل، يجب أن تقدمي له مجموعة متنوعة من الأطعمة من المجموعات الغذائية الأربعة يوميًا، حتى يحصل على المجموعة الكاملة من العناصر الغذائية. المثالي أن تكون هذه الأطعمة المغذية هي ما تتناوله بقية العائلة أيضًا:

 

المجموعات الغذائية الأربعة هي:

 

  • الأطعمة النشوية - البطاطا والأرز والشوفان والباستا وأنواع أخرى من الحبوب
  • اللحوم والسمك والبيض وزبدة الفستق الطريّة والحبوب مثل العدس وعدس الدال والحمّص
  • الفاكهة والخضار
  • اللبن والأجبان الكاملة الدسم. ويمكن استخدام الحليب الكامل الدسم في الطهو أيضاً.

ما هي الأطعمة التي يجب تقديمها للطفل في كل مرحلة من مراحل نموّه؟

المرحلة الأولى: من 4 إلى 6 أشهر


يمكن تقديم أيّ من الأطعمة التالية في مرحلة الفطام الأولى، إلا أنّ معظم الأمهات يبدأن بالحبوب أو الخضار الجذرية أو الفاكهة الممزوجة مع حليب الأم.

 

كافة أنواع الخضار

 

كافة أنواع الفاكهة

 

كافة أنواع الحبوب كالأطعمة المرتكزة على الأرز الشوفان والقمح والذرة

 

اللحوم الهبرة أو لحوم الدجاج والطيور الداجنة أو الأسماك - مطهوّة جيداً

 

البيض - مطهو جيداً

 

العدس وعدس الدال والحمّص والبازلاء وغيرها من الحبوب

 

القلوبات - مطحونة أو على شكل زبدة، كاللوز المطحون وزبدة الفستق الطريّة

 

الألبان والجبنة البيضاء الطازجة

 

الجبنة المبروشة المذوّبة فوق الأطعمة الساخنة.

 

الملمس

 

ابدئي بهريس رخو عند تعريف الطفل على نكهات الطعام القليلة الأولى. ثم انتقلي إلى الهريس الأكثر سماكةً أو الطعام المهروس جيدًا عندما يبدأ طفلك بالاعتياد على تناول الطعام بملعقة.

 

المهارات التي يجب تعلّمها:

 

  • تناول الطعام بالملعقة
  • نقل الطعام من الجهة الأمامية لفم الطفل إلى الجهة الخلفية لابتلاعه
  • إعداد طعام مهروس أكثر سمكاً

المرحلة الثانية: من 6 إلى 9 أشهر

 

يمكنك إضافة كل الأطعمة المذكورة أعلاه، بالإضافة إلى:

 

الكبد - قدمي فقط وجبة واحدة صغيرة في الأسبوع بسبب مستويات الفيتامين أ المرتفعة في هذا النوع من الطعام.

 

الملمس

 

الطعام المهروس مع كتل طرية والأطعمة الطرية التي تؤكل بالأصابع. قد لا تزالين بحاجة إلى هرس اللحوم، ولكن يمكنك طحنها إذا كانت طرية جدًا.

 

المهارات التي يجب تعلّمها:

 

  • نقل قطع الطعام من جهة إلى أخرى داخل الفم
  • مضغ الطعام
  • تناول الطفل الطعام بمفرده باستخدام اليدين والأصابع
  • ارتشاف السوائل من الكوب
 

أمثلة عن الأطعمة الطرية التي تؤكل بالأصابع

 

قطع طريّة من الفاكهة، كالمانغو والشمّام والموز والإجاص الطريّ الناضج والدرّاق والبابايا والكيوي

 

خضار مقطّعة طولياً مطهوّة، كالجزر المقطّع طولياً والفاصوليا الخضراء والكوسا المقطّعة طولياً والبطاطا والبطاطا الحلوة

 

قطع من الخضار المطهوّة، كزهيرات البروكولي والقرنبيط

 

قطع من الباستا المطهوّة

 

كسرات من الخبز أو التوست

 

مكعبات من الجبنة

 

خضار مشوية طريّة ومقطّعة طولياً، كالبطاطا والبطاطا الحلوة والجزر الأبيض والفلفل والجزر والكوسا.

 

المشروبات

 

رشفات من المياه يشربها الطفل من الكوب في أوقات وجبات الطعام – يجب أن يتناول الطفل الحليب أو حلوى بالحليب بعد وجبات الطعام

 

عصير فاكهة مخفّف جيداً يشربه الطفل من الكوب ما يساعد على امتصاص الحديد من الأطعمة النباتية.

المرحلة الثالثة: من 9 إلى 12 شهرًا


يمكنك ادخال كل الأطعمة المذكورة أعلاه، فضلاً عن الأطعمة العائلية التي تم تحضيرها من دون ملح أو سكر.

 

الملمس

 

الطعام المفروم والمقطّع، الأطعمة التي تؤكل بالأصابع (مثل الخضار والفاكهة النيئة المقطّعة طوليًا) ومجموعة متنوعة من الأطعمة العائلية، مثل الشطائر أو شرائح الخبز.

 

المهارات التي يجب تعلّمها:

 

  • مضغ طعام مفروم ومقطّع
  • محاولة الطفل تناول الطعام بمفرده باستخدام ملعقة

بعد بلوغ الـ 12 شهرًا


يستطيع معظم الأطفال الصغار من عمر السنة وما فوق تناول الأطعمة العائلية بهدف اتباع نظام غذائي متوازن. وقد يشمل ذلك الأطعمة التي لا يُنصح بها في مرحلة الرضاعة:

 

عسل

 

الأطعمة المملّحة، كاللحم المقدّد والأطعمة المعبأة التي تمت إضافة الملح إليها

 

الأجبان الطريّة غير المُبسترة

 

الأطعمة التي تحتوي على سكّر إضافي – يجب تقديمها خلال وجبات الطعام الرئيسية فقط لتجنّب تسوّس الأسنان.

 

المشروبات

 

يمكنك إضافة حليب البقر كامل الدسم إلى نظام طفلك الغذائي عندما يبلغ السنة الأولى. ويجب عدم تقديم حليب قليل الدسم قبل بلوغ صغيرك السنتين من العمر.

 

نلفت انتباهك إلى أن المعلومات الواردة في هذه المقالات تهدف فقط إلى تقديم نصائح عامة، وبالتالي يجب عدم اعتبارها بديلاً للاستشارة الطبية المهنية. في حال كنت تعانين أنت، أو عائلتك أو طفلك، من أعراض صحية أو حالات تُعدّ خطيرة أو مزمنة، أو إذا كنت بحاجة إلى استشارة طبية محددة، فيُرجى طلب المساعدة الطبية المهنية. لا يمكن اعتبار Philips AVENT مسؤولة عن أي أضرار قد تنجم عن استخدام المعلومات الواردة في موقع الويب هذا.

لرؤية موقعنا على ويب بأفضل طريقة، استخدم أحدث إصدار من Microsoft Edge أو Google Chrome أو Firefox.